• ×

02:01 صباحًا , الثلاثاء 11 جمادي الثاني 1436 / 31 مارس 2015

للاشتراك بواتساب الصحيفة 966555856684

أمي الغالية ... أم أصحابي !!!

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
الأم كلمات لا تكتب
مشاعر لا توصف
سعادة لا مثيل لها
معنى الحياة الحقيقية
كتب فيها الكثير
قيل عنها المثير
تحدث عنه الأبرار
عرفها حباً الأخيار
ردّ علي احد أعضاء هذا الملتقى المبارك
على رسالة لي بعثت بها له اسأل عن عدم حضوره الاجتماع المنصرم
فرد بقوله كانت أمي بحاجة لي
فعلى الرغم من احترامي لهذا الرجل الذي لامثيل له، إلا انه زاد ذلك الفعل منه في عيني الكثير
فالبعض هداهم الله ، لايهمه أمر أمه بل ان بعض العاقين بوالديهم نسأل الله السلامة
لايسأل عنهم ولا يهمهم أمرهم ، وكأنهم لايعنون له شيئاً
ما أجمل ديننا الحنيف فقد أوضح لنا ملامح الحياة ورسمها بأجمل حلة
يقول محمود درويش
لن أسميكِ امرأة، سأسميك كل شيء
وأنا لن أسميك أماً
بل أنتي كل شيء في الحياة
رحم الله موتى المسلمين وغفر لنا ولهم
ودمتم بمحبة وصفاء تعانق عنان السماء

 3  0  934
التعليقات ( 3 )

الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    1433-03-23 11:01 صباحًا فتى النود :
    مقال رائع
    بسيط وسلس والمعنى سامي
    الله يجعلنا من البارين بوالدينا
  • #2
    1433-03-23 07:05 مساءً مشكاة داعية :
    يحتمل قلب الأم مالا يطيقة بشر
    تبذل الكثير في حين اننا لانبذل غير القليل

    كلمة ود قد تدخل السرور لقلبها فكيف لو قبلنا قدميها

    نسأل الله أن يرزقنا البر بوالدينا

    جزاك الله خير أستاذ محمد
  • #3
    1433-03-23 11:10 مساءً ابوعــزهـ :
    الوالدين اولى بالاحسان لجلهم
    وأولى بتكريم النفوس وعدلها

    آسئل الله أن يحفظ لنا أمهاتنا ويمد بأعمارهن

    أعجبني رد هذا العضو ، حفظه الله لوالديه


    محمد الحياني
    لك تحياتي الآن وكل آن

جديد المقالات

بواسطة : عمير العمير

ليس مستغربا من ابناء تهامه قحطان الشجاعه في...


بواسطة : عمير العمير

هذا حالنا مع الشركات التي تقوم بمشاريع الطرق في...


وقد أخبرت مدير الفندق الأول الذي زرته أنني أعرف...


بواسطة : سامي أبودش

بكم بعت صاحبك؟ سؤال بسيط ومختصر، كي تسأله...