الصفحة الرئيسيةالتلاوات القرآنيةالمحاضرات الصوتية
مكنبة المرئياتمكتبة الكتبمكتبة القصصمكتبة البرامجيوتيوب
مكتبة الفتاوىمكتبة الأناشيدسجل الزواردليل المواقعالفلاشات الدعويةمحرك البحثمراسلة الإدارة


مكتبات تهامة ،مكتبة تهامة،مكتبة تهامة قحطان الإسلامية، المكتبة الإسلامية الشاملة، مكتبة نواحي المجانية، مكتبة الخير،مكتبة ملتقى تهامة قحطان ، مكتبة صحيفة تهامة

 




بسم الله الرحمن الرحيم كثيرة تلك الدعوات الجميلة والشعارات البراقة، وجميل بنا أن ندعو إلى مقاصد عظيمة، بيد أن تلك الدعوة النبيلة وللأسف- سوف تظل دعوى جوفاء إن نحن أخطأنا طريقها. وهكذا كل دعوة جليلة، فدعوة التوحيد وحسبك به من أس لمقاصد الشريعة- تظل دعوى فارغة جوفاء لو أخطأ الداعي طريقها، أو كانت الدعوة شعاراً لا دثار له، فلو طفق دعاة يدعون الناس إلى ما يتوهمونه توحيداً كما فعلت الاتحادية في الغابر، وكذلك المشركية من المعتزلة الذين زعموا التوحيد أصلاً لهم، فهل كان يغني الاسم عنهم شيئاً؟
التفاصيل - القسم : - تاريخ الإضافة : 26/6/2010 - الزيارات : 145

بسم الله الرحمن الرحيم نقلت بعض صحفنا السيارة أن إحدى المشاركات في الحوار الوطني قالت والبكاء يخنق عباراتها: "نحن نحظى باحترام الرجل في المحافل والمؤتمرات الدولية" بينما ذكرت كلاماً مفاده أنها لا تجد ذلك الحب والتقرب من أبناء عشيرتها وبلدها، بل نصت على أنها تجد "الكراهية والإقصاء". وفور قراءتي لتلك العبارات قفز في الذاكرة مشهد لبعض اجتماعات "الكرملن"، والتي رأيت لقطات منها مبثوثة على الهواء مباشرة وقد رآها العالم أجمع، لقد كان أحد النواب يلقي كلمته وأثناء الكلمة حصل سوء تفاهم فعَرَّض ببعض البرلمانيين الآخرين (لك أن تقول: اختلاف وجهات نظر)، وفجأة وبغير مقدمات رأيت قبضة طائرة تنطلق لتستقر في وجه صاحبنا، ليمسي بعدها المنتدى الروسي حلبة مصارعة ضخمة تحلق فوق أجوائها الكراسي الطائرة وبعض خفاف الأوزان، وهنا انقطع المشهد ولا أدري كيف فض الاشتباك
التفاصيل - القسم : - تاريخ الإضافة : 26/6/2010 - الزيارات : 133

بسم الله الرحمن الرحيم لا شك في أن الدين يسر، ولن يشاد هذا الدين أحد إلاّ غلبه، كما صح عن نبينا - صلى الله عليه وسلم -(1)، الذي بعثه الله ليضع عن البشرية الآصار والأغلال التي كانت عليهم، قال الله - تعالى -: "هُوَ اجْتَبَاكُمْ وَمَا جَعَلَ عَلَيْكُمْ فِي الدِّينِ مِنْ حَرَجٍ مِلَّةَ أَبِيكُمْ إِبْرَاهِيمَ هُوَ سَمَّاكُمُ الْمُسْلِمِينَ" (الحج: من الآية78)، لم يكلفكم الله في هذه الملة ما لا تطيقون، وما ألزمكم بشيء فشق عليكم إلاّ شرع لكم فيه تيسيراً، "لا يُكَلِّفُ اللَّهُ نَفْساً إِلَّا وُسْعَهَا" (البقرة: من الآية286)، "يُرِيدُ اللَّهُ بِكُمُ الْيُسْرَ وَلا يُرِيدُ بِكُمُ الْعُسْرَ" (البقرة: من الآية185)، "يُرِيدُ اللَّهُ أَنْ يُخَفِّفَ عَنْكُمْ" (النساء: من الآية28)، فوالله ما أنزل الله هذا القرآن لنشقى
التفاصيل - القسم : - تاريخ الإضافة : 26/6/2010 - الزيارات : 161

بسم الله الرحمن الرحيم الحمدُ لله، والصلاةُ والسلام على رسول الله. أما بعد: فإن الاختلافَ سنة كونية؛ لتباين الأفهام وورود الأوهام، يقعُ بين أهل الملةِ، كما يقع بين أهل الملل، بل يقعُ بين أهل المذهب الواحد، والبيت الواحد، بل قد يقع بين الخليطين، وفي كل ذلك للشيطان تجاهه نزغتان: إما نزغةُ إفراط في يسيرِه غيرِ المؤثر فيُعَظِّم خطرَه في أعين المختلفين وما يترتب عليه. وإما نزغةُ تفريط فلا يكاد يرى بعضُهم شيئاً من الخلاف مؤثراً. وكلما كان المختلفان أقربَ إلى الحق في أصولهم كان نزغُ الشيطان تجاه الغلو والإفراط في تضخيم الخلاف، والعكس إذا كان الخلاف بين أصول مفترقة، وحق وباطل محض. ومع الأسف إلى كلا الطرفين نزعت فئام
التفاصيل - القسم : - تاريخ الإضافة : 26/6/2010 - الزيارات : 141

بسم الله الرحمن الرحيم الحمد لله رب العالمين، وصلى الله وسلم على أشرف الأنبياء والمرسلين، ورضي الله عن الصحابة أجمعين، والتابعين لهم بإحسان إلى يوم الدين، ثم أما بعد: اللهُ ? عز وجل - يخلق ما يشاء، ويختار من خلقه من يشاء، ومن جملة من اختارهم اللطيف الخبير ? سبحانه وتعالى - قوم هم "ألين الأمة قلوباً، وأعمقها علماً، وأقلها تكلفاً، وأحسنها بياناً، وأصدقها إيماناً، وأعمّها نصيحة، وأقربها إلى الله وسيلة" [1] قوم جعل الله "حبهم ديناً وإيماناً وإحساناً، وبغضهم كفراً ونفاقاً وطغياناً"[2] قوم اختارهم الله ? عز وجل - فنصر بهم المختار - صلى الله عليه وسلم -، وفتح بهم القلوب والأمصار، وجعل منهم المهاجرين والأنصار، أثنى الله على متقدميهم فقال: (والسابقون الأوّلون من المهاجرين والأنصار والذين اتبعوهم بإحسانٍ رضي الله عنهم ورضوا عنه وأعدّ لهم جناتٍ تجري تحتها الأنهار خالدين فيها أبداً ذلك الفوز العظيم)[3]
التفاصيل - القسم : - تاريخ الإضافة : 26/6/2010 - الزيارات : 171

بسم الله الرحمن الرحيم ثبت في الصحيحين عن ابن عباس - رضي الله عنهما - قال: لما قدم النبي - صلى الله عليه وسلم - المدينة، وجد اليهود يصومون عاشوراء، فسئلوا عن ذلك فقالوا: هذا اليوم الذي أظفر - وفي رواية: أظهر- الله فيه موسى وبني إسرائيل على فرعون، ونحن نصومه تعظيماً له
التفاصيل - القسم : - تاريخ الإضافة : 26/6/2010 - الزيارات : 153

بسم الله الرحمن الرحيم كنت في صباي مولعاً بقراءة الروايات، فلا تعجب إن قلت لك قرأت كفاح طيبة على كثرة ثرثرتها- في يوم واحد، وكان يوم وصول زقاق المدق من خارج البلاد يوم فرحة بكنـزٍ -كنت أحسبه- ثميناً! وتلك نماذج فلم تكن كفاح طيبة الرواية الوحيدة التي أهدرت بسببها ساعات يوم كامل، ولا زقاق المدق الرواية الوحيدة التي أرسلت في طلبها من الخارج
التفاصيل - القسم : - تاريخ الإضافة : 26/6/2010 - الزيارات : 145

بسم الله الرحمن الرحيم صـخـبـت بناتُكِ والورى هُجادُ *** مـا هـذه الضـوضاء يا بغدادُ ؟ مِـن أي صـوبٍ أم لأيـة غايةٍ *** هـذا الـعـديد وذلك الإعداد ؟! مَـن هـؤلاء العُصبة الآتون في *** جـنـح الظلام حشودهم تزدادُ ؟
التفاصيل - القسم : - تاريخ الإضافة : 26/6/2010 - الزيارات : 170

بسم الله الرحمن الرحيم "...الغرب الآن يمر بمرحلة خطيرة وبمنعطف صعب المخاض، فآثار سقوطه بادية لعقلائه قبل أعدائه، وعوامل الانهيار تجلت في أكثر من صورة وبوضوح أكبر لكل ذي عينين، ولعلّ أكثرها تميزا ذلك الظلم السافر الذي حذر منه القرآن
التفاصيل - القسم : - تاريخ الإضافة : 26/6/2010 - الزيارات : 173

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته مرحبا بكم اخوانى / اخواتى فى مكتبة حبيبى نت الاسلاميه المكتبه قيد الانشاء وباذن الله سيتم الانتهاء منها قبل شهر رمضان الممبارك
التفاصيل - القسم : - تاريخ الإضافة : 7/4/2010 - الزيارات : 267
جميع ما تحتويه هذه المكتبة من حقوق لأصحابها، وهي وقف خيري لكافة المسلمين
Powered by: Islamec magazine V6 bwady.com - nwahy.com