عرض مشاركة واحدة
قديم 27-11-2011, 06:22 AM رقم المشاركة : 33
معلومات العضو
إحصائية العضو







  سهيل اليماني is just really niceسهيل اليماني is just really niceسهيل اليماني is just really niceسهيل اليماني is just really niceسهيل اليماني is just really nice

سهيل اليماني غير متواجد حالياً

 


افتراضي


نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
بسم الله الرحمن الرحيم
مقدمه الموضوع....
مهما قلت ومهما تحدثت فو الله لن اعطي الشاعرين / مرعي الخزيمي و الشاعر/ مسعود بن فرحان الحسني(رحمهما الله)
حقهما من كلامي فهما اولا شيخين من شيوخ قبائلهم ولكن الذي يهمنا الان هي الدرر التي تركاها لنا ورحلا .
بقي معنا قصائد لهم جميله ولكن من اروع ماخلدا هي قصيدتين اصبح الكل يطلبها ويتغنى بها حتى انه في اكثر المجالس
حينما يتكلمون عن الشعر فهما حاضرتين . واما انا فانظر الى القصيدتين على ان كل بيت منهما هو قصيدة لحاله
مناسبه القصيدتين ....
كانت ظروف من سبقنا فيها شيء من الشده والتعب فالشاعر /مرعي الخزيمي (رحمه الله) يكشف لنا ماوقع فيه من متاعب الحياه
ومشاكلها ويصور مامر عليه تصويرا جميلا رائعا ويمدح الاجواد ويقدم نصائح ثمينه ودرر غاليه.
اما الشاعر / مسعود بن فرحان الحسني (رحمه الله) فحين سمع قصيده مرعي لم يكن منه الا ان يبادله الشعور ذاته
لانه يحس بما احس به الشاعر فرد عليه بقصيده في غاية الروعه والجمال.
قصيده الشاعر /مرعي بن علي الخزيمي رحمه الله
يالله يامشيف القلوب الملاهيف == تشفي عليلٍ موجع مايناما
من هيت الدنيا وشين المواقيف == ومن التعب وانشابها كل عاما
يومٍ على درب السفر والمكاليف == ويومٍ على مرٍ كريه الطعاما
ووهلةٍ داب الشفا والمذاليف == ووهلةٍ تحت الخطر والملاما
دنياً نتبعها حياةٍ مكاسيف == ليلٍ له انوارٍ وليلٍ ظلاما
قدلي وانا منها على الشيف والريف == نلقى مفيداتٍ ونلقى غراما
والقى هيالٍ معجزات المواصيف == عوجٍ نقلبها تزيغ امفهاما
تبدي لها اسبابٍ عجالٍ محاريف == يصبر عليها المستحي والغلاما
ويدلهون اوقاتهم بالسواليف == والساق تمضي والهمام الهماما
امقلب فيه كيد العنا والعواصيف == من كربها شبنا ونمنا قياما
الخسر مانبني عليه المهاسيف == ولّا فكم عسرٍ وكم من عداما
راعي الطلب كم له وكم للمصاريف== كم هيةٍ تهوي بنا في ظلاما
إن جابها الانذال واهل امهزاليف == قفّو وقام بها الجواد النشاما
وان جابها المحسوب جا بالتصاريف == ماله ونفسه واعتنى بالولاما
وامر الحكومه مثل شهب المخاطيف == تهتم بالمطلوب يعجل قواما
وتمرد الجاهل بنا والملاقيف == ويعذب الغالي وهم في نساما
كم واحدٍ مايعترف بالمعاريف == صرخه لبن عمه عديل امكلاما
متكفين والجود تو المهاديف == شن نتقي منها وشن في العظاما
ماقال ابن علي لقلبه مهاديف == والصقر يفهمها ويروي امعلاما
وجدي على الاجواد وجد المهاسيف == وجد المعذب مايذوق امناما
الاجواد مبناهم بعزٍ وتشريف == والانذال مبنى عزهم ينهداما
لجواد يرمون الخطا بالمهاديف == والفسل مرتاحٍ من الخوف ياما
يالابتي ياهل الشفف والتشافيف == يامن على قلبي وصلب املاحما
لاتودعون الشور عمين معاجيف == تمسون بايد اهل الطلايب قساما
قومٍ تضل الشور تشرب به العيف == والعُوج تبديهم سموحٍ تماما
ولابه تبخل بعون المناجيف == تعمى بصايرها وعمي النظاما
قصر الشرف والعز عند المواقيف == والجُود له فوزٍ وله يحتراما
ياصقر انا اموصيك قبل المذاليف == وقبل مايدني عليك الظلاما
تترك من الدنيا خباث المواليف == منه اللهو ومنوعات الحراما
تضحك لك الدنيا بزين الغطاريف == حتى تمر ابك الليالي وتاما
%%%%%%%%%%%%
رد الشاعر / مسعود بن فرحان الحسني رحمه الله
يابن علي جتنا علومٍ زلاحيف == والصقر من هياتها ليس ياما
تسرع بنا مثل البروق المحاذيف == تسوقنا الدنيا بسوقٍ هماما
كُلٍ يقل عندي نماله تواصيف == وانحم عجوفٍ كلنا ياسلاما
كم واحدٍ منها يشكي الملاهـيف == وغيره لاحوال مامن غلاما
تِصَّرف الدنيا علانا تصاريف == وكل حينٍ والفتى في غراما
قد ريت خلقٍ في القبايل ملاقيف == يتعرضون الحيّ بشين الكلاما
وافعالهم ماهي بـتاقع على الكَيف == لادي نها طِبعه عيال الحراما
وان درتهم ما صدتهم في المواقيف == ماغر يودون الكذب والنماما
ماواحدٍ منهم يسوي عشى ضيف == ولايشوزعند بيته مقاما
واللي تراهم في الشعايب مخاليف == يشرد الواحد سوا به لزاما
وايلا يجي الصارخ توزو التطانيف == واصواتهم في الوعر مثل الحماما
وخلوا ابـن امعم يلقى مخاطيف == يغشم ملاطيم الحسف والخِذاما
كم غاليٍ حطوه في مقدم السيف == ياقع غدا سرحان وامطـير حاما
الاجواد زرب المال تحمي الاطاريف == والمرتهب في سد الاجـواد ياما
وايلا اقبلوا في الشور قد هم مناكيف == اهل الشجاعه في الملاقى تماما
بالذوب واقتال الرماح المراهيف == ترمي على مكباد تتري العِظاما
الاجواد تصبر للتعب والتكاليف == وعندهم في كل دربٍ نظامـا
الاجواد يقعد ذكرهم في السواليف == والعزلله والحياه انهداما
وانحم نسأل الله عفوٍ وتخفيف == واختم كلامي والسلامه ختاما

واخيرا: اذا كان الموضوع يستحق التثبيت فهذا اقل مانقدمه لهما على هذه الدرر
تقبلوا تحياتي : ابو وافي الحسني